الكونغرس الأميركي يصوت اليوم على فرض عقوبات على روسيا وإيران وكوريا الشمالية

واشنطن- "القدس" دوت كوم- أ ف ب - يصوت مجلس النواب الاميركي، اليوم الثلاثاء، على فرض عقوبات جديدة على روسيا، ما يثير الغضب في موسكو، وأيضا في اوروبا، إذ يتيح فرض عقوبات على مؤسسات اوروبية في قطاع الطاقة.

ويريد النواب الاميركيون فرض عقوبات على روسيا بعد حملة التضليل الاعلامي والقرصنة التي نسبت اليها خلال الانتخابات الرئاسية الاميركية العام الماضي. والمبرران الآخران هما ضم شبه جزيرة القرم، والتدخل في اوكرانيا.

الإجماع شبه كامل في مجلس النواب، حيث لا يتجاوز عدد أصدقاء موسكو أصابع اليد الواحدة. وكان مجلس الشيوخ صوت بغالبية 98 صوتا مقابل صوتين في حزيران الماضي على هذه الرزمة الجديدة من العقوبات.

وبعد التصويت المتوقع أن يكون ساحقا، يعود النص إلى مجلس الشيوخ لإقراره بشكل نهائي على الأرجح قبل عطلة الصيف في اواسط آب المقبل.

مشروع القانون كبير، ويشمل عقوبات على ايران خصوصا ضد الحرس الثوري المتهم بدعم الإرهاب، وكوريا الشمالية لإطلاقها صواريخ في ما يشكل مخالفة لقرارات الامم المتحدة.

كما ينص مشروع القانون على آلية غير مسبوقة تثير غضب البيت الابيض، إذ تمنح النواب الحق في التدخل في حال قرر الرئيس ترامب تعليق العقوبات المفروضة حاليا على روسيا.

وأصر مسؤولو الحزب الجمهوري على ادراج البند رغم اعتراض السلطة التنفيذية، لتخوفهم من نوايا قطب الاعمال السابق إزاء روسيا.

وإزاء هذه الضغوط من مجلس النواب، ألمح البيت الابيض إلى أن الرئيس سيقر القانون. لكن وحتى لو لجأ ترامب الى الفيتو، فمن المرجح أن يكون بإمكان الكونغرس تجاوزه مجددا من خلال تصويت جديد بغالبية الثلثين في المجلسين.