علامات تكشف امتلاء أجسامنا ببكتيريا ضارّة

رام الله-"القدس" دوت كوم- يتلقّى زهاء 3.5 مليار شخص حول العالم العلاج بسبب تراكم كميات كبيرة من البكتيريا في أجسامهم، وفق بيان صادر عن منظمة الصحة العالمية.

ولكن كيف نستطيع أن نعرف هذه البكتيريا الضارة المتراكمة في أجسامنا؟ وما هي الأعراض التي قد نواجهها؟

إن تراكم البكتيريا في أجسامنا قد يهدد صحتنا بشكل خطير جداً بعد فترة معينة، وفي أوقات لاحقة يمكن أن تتسبب في إحداث أمراض خطيرة ومميتة، خصوصاً في اللحظات التي يكون فيها الجهاز المناعي ضعيفاً.

وهذه هي الأعراض التي تُظهر أن الجسم مليء بالبكتيريا:

- حساسية الجلد والحكة: تعتبر الأكزيما، والطفح الجلدي، والحكة والاحمرار، من بين الأعراض التي تُظهر امتلاء أجسامنا بالبكتيريا.

- التعب الشديد والإرهاق: التعب الشديد، والنعاس والتثاؤب المستمر، هي من بين الأعراض التي تشير إلى تراكم البكتيريا بشكل كثيف في أجسامنا.

- الإصابة بالإسهال: إذا كنتم مصابين بالإسهال بشكل مستمر، أو إذا كان لديكم اضطرابات في الأمعاء، والتي تسمى التهابات القولون العصبي.

- الإصابة بالإمساك: بحسب نوع البكتيريا التي قد تصيب أنواعاً أخرى منها بالإمساك الشديد وانتفاخ البطن نتيجة تراكم الغازات.

- آلام المفاصل والعضلات: إذا كان لديكم ألم بالمفاصل والعضلات، أو التهاب في المفاصل، والشعور بخدر في اليدين والقدمين، أو وجود تشنجات وشَدّ في العضلات، وألم مماثل بالبطن.

- رائحة الفم الكريهة: تحدث نتيجة وجود أنواع من البكتيريا الضارة في معدة الإنسان مسبِّبةً رائحة الفم الكريهة.