استقالة المتحدث باسم البيت الابيض شون سبايسر

واشنطن - "القدس" دوت كوم - أعلن المتحدث باسم البيت الابيض، شون سبايسر، اليوم الجمعة، استقالته من منصبه.

وذكرت تقارير إعلامية أميركية اليوم الجمعة أن المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر الذي يدور حوله كثير من الجدل منذ فترة، قدم استقالته من مهام منصبه.

وقالت وسائل إعلامية من بينها قناة (إن بي سي) وصحيفة (نيويورك تايمز) أن الاستقالة تأتي على خلفية تعيين ترامب لأنطوني سكاراموتشي مديرا للاتصالات بالبيت الأبيض.

وذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) أن سبايسر قال للرئيس دونالد ترامب إن قرار تعيين سكاراموتشي "خطأ كبير".

وكانت شخصية شون سبايسر منذ اليوم الأول لتولي ترامب الحكم مثيرة للجدل، حيث أثار في يوم تنصيب ترامب نزاعا حاميا مع الصحافيين حول العدد المسموح به للزوار خلال مراسم الحفل الذي أقيم أمام مبنى الكابيتول في واشنطن.

وتكررت خلال الأشهر الستة التي تولى فيها سبايسر منصب المتحدث باسم البيت الأبيض المساجلات الحامية التي وقعت بينه وبين الصحفيين. وأصبح سبايسر (45 عاما) لهذه الأسباب موضوعا للعديد من البرامج الكوميدية في محطات التلفزة الأميركية.

كما تكررت كثيرا التكهنات عن عدم رضى ترامب عن طريقة سبايسر في العمل وأنه على وشك تقديم استقالته.

وكان سبايسر انسحب مؤخرا وبصورة واضحة من الظهور أمام الرأي العام وترك أداء الموجز الصحفي للبيت الأبيض لنائبته سارا ساندرز.

وفي وقت لاحق من مساء اليوم الجمعة، أكد المتحدث باسم البيت الأبيض في واشنطن شون سبايسر ما تضمنته تقارير إخبارية سابقة عن تخليه عن منصبه وتقديمه استقالته.

وكتب سبايسر على موقع الرسائل القصيرة (تويتر) قائلا: "كان شرفا لي أن أخدم رئيس الولايات المتحدة ، دونالد ترامب ، كما كان شرفا لي أن أخدم هذه البلاد الرائعة".

وأشار سبايسر إلى أنه سيمارس مهام منصبة حتى نهاية آب (أغسطس) المقبل.