مقتل سبعة جنود أفغان إثر هجوم لطالبان

كابول- "القدس" دوت كوم- د ب أ - قُتل سبعة جنود أفغان على الأقل، وأُصيب 20 آخرون، خلال ثلاثة أيام من القتال العنيف مع مسلحين من حركة طالبان، في إحدى المناطق بإقليم بغلان بشمال افغانستان، وفقا لما ذكره مسؤولون اليوم الأربعاء.

وكانت منطقة "بغلان جديد"، التى تقع على الحدود مع إقليم قندوز المحاصر، تخضع لحصار من جانب طالبان منذ أول أمس الاثنين، عندما تعرضت لهجمات من عدة اتجاهات.

وقال أعضاء مجلس إقليم بغلان وحاكم الإقليم لوكالة الأنباء الألمانية، إن ما يتراوح بين 200 و300 من مقاتلي حركة طالبان شاركوا فى الهجوم.

وقال جوهر خان بابورى حاكم منطقة بغلان جديد لدى تأكيده الخسائر البشرية في صفوف القوات الأفغانية إن حوالي 16 من مقاتلي طالبان لقوا حتفهم، وأُصيب 25 آخرون.

وتابع بابورى إن تعزيزات وصلت اليوم الأربعاء في صورة قوات خاصة، والمزيد من الدعم الجوي.

وتسبب القتال بين الجانبين في إغلاق طريق سريع رئيسي يربط العاصمة كابول بشمال أفغانستان.

وقال بابوري إنه أُعيد فتحه أمام حركة المرور، لكن اثنين من اعضاء مجلس الإقليم وهما فيروز الدين ايماق وصيام الدين نزار قالا إنه لا يزال مغلقا.

وأوضح ايماق أن مسلحي طالبان يستخدمون منازل المدنيين فى مناطق مكتظة بالسكان لمهاجمة قوات الامن الافغانية، مما قد يؤدي إلى مزيد من الخسائر في صفوف المدنيين وتشريدهم فى الإقليم.