صور| الان: الاقصى وحيدا... الا من رحمة الله!

القدس-"القدس"دوت كوم- بينما يغيب الأذان عن مآذنه ، ويحول المحتلون دون أن تقام الصلوات في محرابه، يواصل المقدسيون آناء الليل وأطراف النهار لليوم الرابع على التوالي خوض معركة الارادة بين الحق والباطل، وبين الوطن والاحتلال، وبين الحقائق الثابتة، وتلك الطارئة التي يحاول المحتلون تكريسها بغطرسة القوة على بوابات "الحوض المقدس".

كاميرا "القدس" تجاوزت البوابات الالكترونية، ورصدت بالصور اللحظات الحزينة التي يعيشها ثالث الحرمين الشريفين.