أردان: الأقصى سيبقى تحت السيادة الإسرائيلية

تل أبيب - "القدس" دوت كوم - قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان وزير الأمن، صباح اليوم الأحد، أن المسجد الأقصى سيبقى تحت السيادة الإسرائيلية وأنها لها القرار الأول والأخير في فتحه أو إغلاقه.

جاء ذلك خلال تصريحات أدلى بها لإذاعة الجيش الإسرائيلي، منددا بمواقف بعض الدول بشأن إغلاق المسجد الأقصى. في إشارة منه لمواقف الأردن بشأن الأحداث التي جرت يوم الجمعة.

وأضاف "إسرائيل سيدة المكان، ولسنا بحاجة لتوصيات من أحد دون النظر إلى آراء الآخرين الأردن أو غيرها من الدول، ما نراه ضروريا نفعله".

وأشار إلى أن إسرائيل بدأت بنشر بوابات الكترونية على بعض أبواب المسجد الأقصى لتشديد إجراءات الأمن. مشيرا إلى أن كل الإجراءات الأمنية الجديدة تتم بالتنسيق مع الأردن وجهات دولية.