الاحتلال يفرج عن مفتى القدس

رام الله - "القدس" دوت كوم - اعلن مفتي القد الشيخ محمد حسين، ان الشرطة الاسرائيلية اطلقت سراحه بعد ان كانت اعتقلته لبعض الوقت اليوم الجمعة، اثر مقتل شرطيين اسرائيليين برصاص ثلاثة من فلسطينيي الداخل في القدس.

وقال المفتي في تصريح مقتضب "لقد اطلقوا سراحي".

واكد نجله احمد اطلاق سراحه، موضحا ان الشرطة اكتفت باستجوابه خلال اعتقاله لبضع ساعات.

واوضح ان الشرطة استجوبت والده ازاء "ما اعتبرته حضا على العنف عندما وجه نداء الى المسلمين للقدوم الى القدس" للتنديد باغلاق باحة المسجد الاقصى.

وكانت السلطات الاسرائيلية قررت اغلاق الباحة والمسجد الاقصى اثر اطلاق ثلاثة من فلسطينيي الداخل النار على عنصرين من الشرطة وقتلهما في المدينة القديمة من القدس، قبل ان تقتلهم الشرطة الاسرائيلية.

وكان المفتى اعتقل في المدينة القديمة بينما كان مجتمعا مع بعض الفلسطينيين احتجاجا على هذا الاغلاق.

واعلن رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو ان باحة المسجد الاقصى ستبقى مغلقة على الاقل حتى يوم الاحد القادم.