الشعبية تندد بتحويل جرار للاعتقال الإداري

غزة - "القدس" دوت كوم- نددت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بتحويل سلطات الاحتلال الإسرائيلية النائبة عنها في المجلس التشريعي الفلسطيني خالدة جرار للاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر.

واعتبرت الشعبية في بيان صحفي لها، القرار بحق جرار بأنه "جريمة إسرائيلية ممنهجة بحق قيادات الشعب الفلسطيني المؤثرة والأصيلة، ومحاولة لإسكات الصوت المناهض للاحتلال".

واعتبرت الجبهة الشعبية أن" الاستهداف المتواصل لقياداتها لن ينجح في تغييب إرادة المقاومة، وستبقي شوكة في حلق الاحتلال".

وطالبت الشعبية بتصعيد الحراك الجماهيري الفلسطيني "دعماً وإسناداً للأسيرات والأسرى في سجون إسرائيل، ورفضاً لسياسة الاعتقال الإداري والتي تعبّر عن صورة الاحتلال الإجرامية".

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي اعتقل جرار بعد مداهمة منزلها في رام الله في الضفة الغربية في الثاني من الشهر الجاري، علما أنه كان أطلق سراحها من سجون الاحتلال الإسرائيلية منتصف العام الماضي بعد اعتقال دام 14 شهرا.

وباعتقال جرار ارتفع عدد النواب الفلسطينيين المعتقلين لدى إسرائيل إلى 13 منهم 10 عن حركة "حماس" الإسلامية، واثنين عن الجبهة الشعبية وآخر عن حركة "فتح".