أردوغان يصف مطلب الدول العربية بإنهاء التعاون العسكري لبلاده مع قطر بأنه "عدم احترام"

اسطنبول - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مطلب الدول العربية بإنهاء التعاون العسكري لبلاده مع قطر بأنه "عدم احترام".

ونقلت وكالة "أناضول" التركية عن أردوغان قوله: "إذا أردنا إبرام تحالف دفاعي مع أي بلد، هل سنطلب إذنا من شخص مثلا؟".

وأكد الرئيس التركي أن بلاده ليست دولة عادية، وقال: "لذا فإن الطريقة التي طُلب بها من تركيا سحب الجنود تمثل عدم احترام تجاه تركيا أيضا".

وفيما يتعلق بوجود القوات التركية في قطر، أشار أردوغان إلى أن بلاده عرضت الأمر ذاته على المملكة العربية السعودية، لافتا إلى أن بلاده مستعدة للإقدام على الخطوات اللازمة إذا رغبت الرياض بأن تقيم تركيا قاعدة عسكرية لها على الأراضي السعودية".

وقال الرئيس التركي إن بلاده تؤيد موقف قطر من قائمة المطالب المقدمة إليها من دول الحصار، بحسب الأناضول، مؤكدًا أن القائمة مخالفة للقوانين الدولية.

وأضاف أن قطر تواجه العديد من العقوبات المفروضة عليها، مؤكدًا أن تركيا بذلت وستبذل كل ما في وسعها لتقديم الدعم لقطر، وقال: "أقولها بصراحة، هناك وضع مخالف للقوانين الدولية، ويجب التخلص منه".

وأشار إلى "أن القائمة تتضمن تهجمًا على الحقوق السيادية، وتطاولًا يصل إلى حد التدخل بالشؤون الداخلية".

وفي ظل الأزمة الدبلوماسية مع قطر، سلمت المملكة العربية السعودية ومصر والبحرين والإمارات العربية المتحدة قائمة مطالب تضم 13 نقطة للدوحة يومالخميس الماضي، تضم تحجيم العلاقات الدبلوماسية مع إيران وإغلاق قناة لجزيرة، وإنهاء التعاون العسكري مع تركيا.

وذكر موقع قناة الحرة على الاتنرنت أن قطر وصفت أمس السبت هذه المطالب بأنها غير متسقة مع المعايير الأميركية التي دعت تلك الدول إلى تقديم مطالب "منطقية وقابلة للتنفيذ" و"واقعية ومتوازنة".

وقال مدير مكتب الاتصال الحكومي في قطر الشيخ سيف بن أحمد في بيان إن المطالب "ليست لمحاربة الإرهاب بل للحد من سيادة دولة قطر والتدخل في سياستها الخارجية"، بحسب الموقع .