هل الإفطار يوم العيد على الفسيخ صحي؟

رام الله - "القدس" دوت كوم - ما الإفطار الصحي لأول أيام عيد الفطر المبارك؟ وهل الإفطار على الفسيخ أو اللحم المشوي أو الباجة وغيرها من وجبات ثقيلة صحي؟.

وجوابا على سؤال من إحدى المعلقات عن الإفطار صباح عيد الفطر على الفسيخ، قالت رئيسة قسم التغذية العلاجية في مؤسسة الرعاية الصحية الأولية في قطر موضي الهاجري إنه لا يوصى بأن يكون الإفطار على فسيخ، أولا لأن فسيخ الأسواق قد يكون مثلا ملوثا، وثانيا لأنه غني بالملح.

وعوضا عن ذلك، اقترحت الاختصاصية أن يكون غداء أول يوم العيد -وليس الفطور- سمكا طازجا لا فسيخا، وأوصت بأن يكون السمك مشويا أومطبوخا مع المرق، ومن دون كميات ملح وبهارات كثيرة.

كما قالت موضى الهاجري ردا على عدة أسئلة عن إفطار أول يوم بالعيد، مثل اللحم المشوي أو الباجة العراقية أو الحمص والفلافل، إنه لا يوصى بالإفطار الثقيل، ويفضل أن يكون الإفطار خفيفا.

واقترحت الاختصاصية أن يكون إفطار أول يوم من عيد الفطر كالتالي:

1 - تناول حبة إلى ثلاث حبات تمر وكوبي تمر بعد الاستيقاظ.

2 - الذهاب لصلاة العيد.

3 - بعد العودة من الصلاة يتناول الشخص قطعة توست أسمر، وجبنة أو لبنة قليلة الدسم، وقطع خيار، وكوب شاي.

4 - بعد ثلاث ساعات يتناول الشخص حبة معمول واحدة وفنجان قهوة.

5 - تأخير وجبة الغداء للعصر، حتى تكون أقرب لأيام رمضان.

6 - تناول كمية معتدلة من الطعام على الغداء.

7 - على الغداء البدء بالشوربة والسلطة، ثم آخر شيء يتناول الطبق الرئيسي كالأرز واللحم، بحيث يأكل منه كمية أقل لأنه شبع من الشوربة والسلطة.

وقالت الاختصاصية إن عيد الفطر يأتي بعد شهر كامل من الصيام الذي يكون فيه قد تغير النظام الغذائي للشخص، لذلك من المهم العودة تدريجيا للنظام الغذائي المعتاد حتى لا تحدث مضاعفات.

وأضافت أن الانتقال من نظام الصوم إلى نظام الأكل العادي بشكل غير صحي قد يقود لمشاكل، مثل:

اضطراب في الجهاز الهضمي.

1 - قيء.

2 - تعب وكسل.

3 - حرقة.

4 - ألم في البطن.

5 - تخمة.

وحتى لا تحدث زيادة في الوزن في العيد أو مشاكل أوصت الاختصاصية بـ:

الابتعاد أو تقليل الأغذية المقلية والدهون والأطعمة الدسمة.

1 - عدم الإفراط في الطعام.

2 - تقليل الحلويات.

3 - عدم النوم بعد الغداء.

4 - الاقتصاد في الكافيين.