الامارات تنفي إدارة "مراكز اعتقال سرية" في اليمن

ابوظبي, 23-6-2017 (أ ف ب) -نفت الحكومة الإماراتية، التي تشارك في عمليات عسكرية في اليمن ضمن التحالف العربي، اليوم الجمعة، إدارة أي سجون في اليمن، غداة اتهامات من منظمة (هيومن رايتس ووتش).

وقالت وزارة الخارجية الاماراتية في بيان إن "دولة الإمارات وكجزء من التحالف العربي لا تقوم بإدارة أو الإشراف على أي سجون في اليمن وإن هذا الأمر من اختصاص السلطات الشرعية اليمنية".

وأكد البيان أنه "ليس لدولة الإمارات في اليمن أية مراكز اعتقال سرية".

وكانت منظمة (هيومن رايتس ووتش) قالت امس الخميس أن الامارات تدير على الأقل "مركزيّ اعتقال غير رسميين" في اليمن كما انها نقلت بعض المعتقلين الآخرين إلى قاعدة لها في اريتريا المجاورة.

وقالت المنظمة الدولية في بيان إنها وثقت 49 حالة اعتقال، من بينها 4 أطفال تعرضوا "للاحتجاز التعسفي والاختفاء القسري" في جنوب اليمن، حيث تنشط الحركات الجهادية المسلحة.

وشددت الخارجية الاماراتية على أن ما جاء في التقرير الحقوقي "عار تماما عن الصحة".

وأضافت أن "القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة في اليمن تلتزم بالمواثيق الدولية في ما يتعلق بالحروب والصراعات".

وفي آذار (مارس) 2015، تدخل التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، عسكريا في اليمن لمواجهة المتمردين الحوثيين الشيعة المدعومين من إيران، العدو اللدود للسعودية.

وحسب الأمم المتحدة، قتل أكثر من 8000 شخص وجرح 45 ألفا منذ بدء تدخل التحالف العربي في اليمن.