الرئيس الاميركي يلغي الاتفاق مع كوبا ويندد بالطابع "الوحشي" لنظامها

واشنطن - "القدس" دوت كوم - اعلن الرئيس الاميركي، دونالد ترامب، اليوم الجمعة، الغاء الاتفاق الذي وقعته واشنطن وهافانا نهاية 2014 بمفعول فوري، منددا من ميامي بالطابع "الوحشي" لنظام كاسترو.

وندد في خطاب بالاتفاق الذي توصل اليه سلفه باراك أوباما قائلا إنه "لا يساعد الكوبيين بل يعزز النظام".

وقال "بمفعول فوري ألغي الاتفاق غير المنصف تماما والذي وقعته الادارة السابقة مع كوبا"، واعدا بـ"اتفاق أفضل" بالنسبة الى الكوبيين والولايات المتحدة.

واضاف "الان وقد أصبحت رئيسا فإن أميركا ستندد بجرائم نظام كاسترو"، لافتا الى معاناة الكوبيين "لنحو ستة عقود".

وتابع "نعلم ما يحصل ونتذكر ما حصل".

وطالب أيضا بالافراج عن جميع السجناء السياسيين المعتقلين في الجزيرة الشيوعية وقال "لن نرفع العقوبات عن النظام الكوبي قبل الافراج عن جميع السجناء السياسيين".

وقال ترامب إنه سيشدد بعض القيود على السفر والتجارة مع كوبا، مشيرا إلى استمرار انتهاكات حقوق الإنسان من النظام الكوبي، حتى مع ابقائه على العديد من الإصلاحات التي أقرها أوباما.

وأمر البيت الابيض وزارة الخزانة الأميركية والوكالات الأخرى بفرض لوائح تحظر المدفوعات المباشرة إلى الجيش والاستخبارات الكوبيين، فيما يعتزم الاعلان عن قيود على سفر الأفراد إلى الجزيرة.

ودعا ترامب إلى إجراء تغييرات في كوبا، بما في ذلك الإفراج عن السجناء السياسيين، واجراء انتخابات حرة ونزيهة، واحترام حرية التعبير والتجمع.