انتحاري يفجر سيارة مفخخة في مطعم في مقديشو

مقديشو- "القدس" دوت كوم- هاجم انتحاري بسيارة مفخخة مطعما شعبيا في العاصمة الصومالية مقديشو وتلا ذلك اشتباك مسلح مع قوات الامن، فيما يخشى وقوع ضحايا، بحسب الشرطة وشهود عيان.

وقال مسؤول الشرطة علي محمد أن "انتحاريا دخل بسيارة مليئة بالمتفجرات إلى المبنى"، وقال ان الهدف هو مطعم "بوش تريتس".

ولم ترد معلومات فورية عن وقوع قتلى، إلا أن شهود عيان تحدثوا عن سماع طلقات نارية متفرقة عقب التفجير.

وذكر عباس احمد، الذي كان في مطعم مجاور عند وقوع التفجير، أنه شاهد "جثث العديد من القتلى والجرحى".

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن التفجير حتى الان، إلا أن حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة، عادة ما تشن هجمات انتحارية في العاصمة تستهدف بشكل خاص الفنادق والمطاعم. وتزيد وتيرة الهجمات خلال شهر رمضان، ووقع تفجير الاربعاء عقب الافطار في الوقت الذي تكتظ فيه المساجد والمطاعم.

و"بوش تريتس" هو مطعم جديد نسبيا في الاحياء الراقية من العاصمة ويرتاده بشكل خاص الشباب والصوماليون الزائرون الذين يعيشون خارج بلادهم.