مقتل ما لا يقل عن 17 مدنيا بقصف للتحالف على الرقة ومصادر تشير لاستخدام الفسفور الابيض

دمشق - "القدس" دوت كوم- قتل واصيب عشرات المدنيين يوم الخميس جراء استهدف طيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية مدينة الرقة (شمال سوريا )، فيما ذكر راديو "شام اف ام" القريب من الحكومة السورية انه تم استخدام مادة الفسفور الأبيض في هذا القصف.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "استهدفت طائرات التحالف الدولي مدينة الرقة وضواحيها باكثر من 25 غارة خلال الليل"، ما اسفر عن مقتل "17 مدنيا".

واشار عبد الرحمن الى ان الحصيلة مرشحة للارتفاع نتيجة اصابة العشرات بجروح.

ونقلت اذاعة "شام اف ام" السورية عن مصادر أهلية قولها إن "الغارات الجوية غير المسبوقة استهدفت أحياء المشلب وحارة البدو والرميلة " ، مضيفة أن عدد الضحايا المدنيين لم يحدد بعد ولكن يقدر عدد القتلى بالعشرات.

وفي الوقت نفسه، نشر ناشطون من الرقة لقطات يُزعم أنها تظهر استخدام الفسفور الأبيض وهو يملأ سماء الرقة.

ويدعم التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن قوات سوريا الديموقراطية وهي تحالف يضم مقاتلين أكرادا وعربا في معاركها ضد الجهاديين بالغارات الجوية والتسليح والمستشارين العسكريين على الارض.

وذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن القوات الحكومية وصلت الى مناطق في الرقة يوم الخميس بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

ومع ذلك، لم يعلن عن أي تعاون بين الجيش السوري وقوات سوريا الديمقراطية ، لكن خطاب وسائل الإعلام السورية المتعلقة بالعمليات الكردية والأمريكية في الرقة يبدو غير داعم تماما، ولا سيما مع سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين في هذه العملية.