صندوق تعويض مصابي حوادث الطرق يختتم سلسلة ورش تدريبية

رام الله- "القدس" دوت كوم- اختتم الصندوق الفلسطيني لتعويض مصابي حوادث الطرق المرحلة الثانية من سلسلة ورش تدريبية نظمها في رام الله وعمان بالتنسيق مع معهد التأمين العربي، وذلك بحضور ممثلين عن وزارة المواصلات والادارة العامة لشرطة المرور والنيابة العامة وهيئة مكافحة الفساد والضابطة الجمركية .

وتمحورت هذه الورش التدريبية حول التعريف بمبادي التأمين وربطها مع قانون التأمين الفلسطيني، والدور الانساني والنبيل للصندوق الفلسطيني لتعويض مصابي حوادث الطرق، وسبل مواجهة آفة المركبات غير القانونية بأشكالها وأنواعها المختلفة ، وآلية العمل مع الجهات الشريكة للقضاء على هذه الظاهرة من خلال استخدام القوانين النافذة، ووضع الآليات المناسبة لتعزيز التناغم بين القوانين ذات الصلة، خاصة قانوني المرور والتأمين .

واشاد وضاح الخطيب مدير عام الصندوق وعضو مجلس إدارته بالنتائج الايجابية التي حققتها الورش التدريبية، وشدد على أهمية تبادل الخبرات بين كافة الجهات الشريكة، مشيرا الى أن سلسلة الورش التدريبية تأتي ضمن استراتيجية الصندوق لتعزيز العمل الجماعي للجهات الرسمية، ودعم جهود كافة الجهات في تعزيز مهارات العاملين ورفع الكفاءات.

واشار الى ان الصندوق يواجه مخاطر كبيرة جراء ازدياد ظاهرة المركبات غير القانونية، كالمشطوبة والمسروقة، وبفعل التزايد الكبير في عدد الحوادث التي تسببها او تشترك بها، وما ينتج عن كل هذا من ضحايا وخسائر كبيرة ومؤلمة.