كيري يسخر من قرار ترامب الانسحاب من اتفاق باريس حول المناخ

واشنطن, 4-6-2017 (أ ف ب) -سخر وزير الخارجية الاميركي السابق جون كيري احد مهندسي اتفاق باريس حول المناخ، اليوم الاحد من قرار الرئيس دونالد ترامب الانسحاب منه وعزمه على إعادة التفاوض بشأنه.

وقال كيري لقناة (ان بي سي)، "عندما يقول دونالد ترامب (سنتفاوض بشأن اتفاق افضل) هل تعتقدون انه سيخرج ويجد فعلا اتفاقا افضل؟ هو مثل او جاي سيمسون الذي يقول بأنه سيخرج ويعثر على القاتل الحقيقي" في اشارة الى النجم السابق لكرة القدم الاميركية الذي تمت تبرئته من تهمة قتل زوجته السابقة.

وقال كيري "يعلم الجميع انه لن يقوم بذلك لانه لا يؤمن بهذا الامر" معقبا على تصريحات الخميس لترامب حول احتمال إعادة التفاوض باتفاق باريس وهذا ما استبعدته الدول الاوروبية.

واضاف كيري "لو كان يؤمن بذلك لما انسحب من اتفاق باريس". وكان كيري القى بثقله لانجاح المفاوضات الاخيرة في باريس نهاية 2015.

وعلى غرار العديد من السياسيين والدبلوماسيين والخبراء اسف كيري مرة اخرى "لان تكون اميركا تخلت عن دورها الرائد (حول المناخ) بشكل احادي في حين ان الرئيسين الجمهوريين السابقين (جورج بوش الاب والابن) دفعا في هذا الاتجاه".

من جهته، يرى نائب الرئيس الاميركي السابق آل غور ان قرار دونالد ترامب "ضرب من الجنون" و"خطير" و"لا يمكن تـأييده".

وقال لقناة (فوكس نيوز) ان "الانسحاب من اتفاق باريس يقوض موقع أمتنا في العالم ويهدد قدرة الانسان على معالجة ازمة" المناخ.

لكن السفيرة الاميركية لدى الامم المتحدة نيكي هايلي اكدت لقناتي (سي ان ان) و(سي بي اس)، ان الرئيس ترامب يؤمن بأن التقلبات المناخية حاصلة ومن مسؤولية الانسان وقفها".

من جهته، قال سكوت برويت، مدير وكالة حماية البيئة وهو من المشككين في التقلبات المناخية لقناة (فوكس نيوز)، ان "الرئيس اشار الى ان المناخ يتغير".

واضاف "المهم هو ما فعله الرئيس الخميس بوضعه اميركا اولا".

والجمعة هاجم برويت الدول الاوروبية متهما اياها بأنها تريد اضعاف الاقتصاد الاميركي، كما هاجم "الجهات التي تبالغ بخطورة التقلبات المناخية".