تقرير اقتصادي يتوقع غلق 25% من مراكز التسوق في أمريكا بحلول 2022

أمريكا- "القدس" دوت كوم- د ب أ - توقع تقرير اقتصادي مستقبلا قاتما لمراكز التسوق، بسبب منافسة التجارة الإلكترونية وسلاسل المتاجر منخفضة الأسعار.

وبحسب تقرير بنك "كريدي سويس" السويسري، فإن حوالي 25% من مراكز التسوق في الولايات المتحدة ستغلق أبوابها بحلول 2022، وهو ما يعني أن 275 مركز تسوق من بين 1100 مركز تسوق ستجد أنه من الصعب مواصلة العمل في المستقبل القريب.

وبحسب الدراسة، فإن 35% من سوق تجارة تجزئة الملابس في الولايات المتحدة ستكون من نصيب التجارة الإلكترونية عام 2030، مقابل حوالي 17% حاليا.

وتعاني المتاجر الموجودة في مراكز التسوق من قلة أعداد المترددين على المراكز. وقد أصبحت المراكز التي تضم مطاعم جيدة أو متاجر متنوعة وجذابة هي الوحيدة القادرة على جذب الجمهور، في حين أن المراكز الأقل جاذبية في مختلف أنحاء الولايات المتحدة تواجه تراجعا في أعداد زوارها.

يذكر أن الكثير من المتاجر الشهيرة مثل "جي.سي بيني" و"مايكل كورس" و"ماكيز" و"سيرز" تعتزم إغلاق متاجر التجزئة الخاصة بها. وكانت "مايكل كورس" قد أعلنت أمس أنها ستغلق حوالي 125 فرعا. وتشير بيانات "كريدي سويس" إلى أن 8640 فرعا ستغلق أبوابها خلال 2017، وهو أكبر عدد خلال عام واحد منذ 2000.

وكان عدد الفروع التي أغلقت أبوابها العام الماضي، 2056 فرعا. في حين شهد عام 2015 غلق أكثر من 5000 فرعا.