اجتماع يناقش تسوية الاراضي داخل حدود بلدية نابلس

نابلس- "القدس" دوت كوم- عماد سعاده - عقد في بلدية نابلس، اليوم الخميس، اجتماع مشترك بين البلدية وغرفة التجارة والصناعة وهيئة تسوية الأراضي التابعة لمجلس الوزراء، تم خلاله مناقشة ما يتعلق بموضوع تسوية اراضي مدينة نابلس الواقعة ضمن حدود البلدية.

وشارك في الاجتماع رئيس البلدية المهندس عدلي يعيش، ورئيس غرفة التجارة عمر هاشم، وقاضي تسوية الاراضي محمد جواد غانم، وعدد من موظفي هيئة التسوية.

وتحدث يعيش عن أهمية هذه الاجراءات الهادفة الى حفظ حقوق المواطنين وممتلكاتهم في كافة الاراضي والمواقع في مدينة نابلس، الامر الذي سيخدم الاجيال القادمة ويحفظ حقوقهم من الضياع ويجنبهم النزاعات.

وأبدى استعداد البلدية للتعاون مع هيئة تسوية الاراضي وتقديم كافة التسهيلات لانجاح عملها، مشيرا الى انها ستعمل على تجهيز المكان المناسب لعمل موظفي الهيئة وتوفير كافة الأمور اللوجستية، والكوادر البشرية من أصحاب الخبرة والكفاءة لتسهيل هذه المهمة وانجازها بالسرعة الممكنة .

من جهته، بين القاضي غانم ان هيئة تسوية الاراضي عملت على انجاز عدد كبير من الملفات العالقة في عدد من محافظات، بما في ذلك القرى والبلدات الواقعة ضمن مناطق (أ، ب، ج).

وبين ان انجاز هذه المعاملات سيكون مقابل رسوم مالية معتدلة، وان الهيئة ستعمل بكافة طاقاتها وقدراتها لانهاء العمل في مدينة نابلس بأسرع وقت.

بدوره، ثمن هاشم هذه الخطوة البناءة التي ستعمل على حفظ حقوق المواطنين من الضياع، مؤكدا على استعداد الغرفة لتقديم الدعم اللازم لانجاز هذا العمل.