غداً تشييع الزميل الراحل ماجد كتانة في قفين

طولكرم- "القدس" دوت كوم- يشيع بعد ظهر غد الثلاثاء جثمان مدير مكتب وزارة الاعلام في نابلس، الراحل ماجد سعيد كتانة (55 عاما) الذي لقي مصرعه مساء اليوم الاثنين جرّاء حادث سير ذاتي وقع على طريق بلعا دير الغصون حيث انقلبت السيارة التي كان يقودها، ما اسفر عن وفاته واصابة شخصين كانا برفقته، احدهما اصابته خطرة، والثاني متوسطة.

ونعت نقابة الصحفيين الفلسطينيين والاعلام الرسمي الزميل ماجد كتانة.

وقالت النقابة في بيان لها "فجعنا اليوم الثالث من شهر رمضان المبارك بوفاة الصحفي ماجد كتانة (ابو السعيد) مدير عام وزارة الإعلام في نابلس الذي قضى عصر اليوم إثر حادث سير مروع قرب طولكرم أثناء عودته من عمله في نابلس، وانه بوفاته فجع كل الوسط الصحفي والإعلامي في فلسطين بهذا الخبر المحزن لنا جميعا".

واضافت "سيترك غياب الراحل كتانة فراغا كبيرا بين الأسرة الإعلامية الفلسطينية حيث طالما كان المرحوم ابوالسعيد أحد المميزين والمخلصين للمهنة ولفلسطين التي أحبها وأعطى وقدم كل سنوات عمره من أجلها، وان نقابة الصحفيين بامانتها العامة ومجلسها الإداري وجميع أعضائها وكافة صحفيي فلسطين ينعون زميلا عزيزا احبه الجميع، واحب الجميع، وكان دائم النشاط من أجل فلسطين ومن أجل إعلاء شأنها".

من جانبها قالت وزارة الاعلام التي نعت الزميل كتانه انه "بوفاته خسرت الوزارة احد اعمدتها" مشيدة باسهاماته وعطائه اللامحدود للقطاع الصحفي الفلسطيني وفي خدمة ابناء شعبه وقضيته.

هذا وتوافد الى مستشفى الشهبد ثابت ثابت في طولكرم المئات من الصحفيين ومن اصدقاء الراحل ومن ابناء بلدة قفين.