فيديو | فتاة تتزوج من حبيبها على فراش الموت

رام الله - "القدس" - دوت كوم - سطرا كلا من رواندا بيفنز، 28 عاما، وصديقها ماثيو ماغر، 29 سنة، قصة حب جديدة يتحاكى العالم عنها، وذلك بعد زواج روندا من حبيبها وهى على فراش الموت، إثر إصابتها بمرض السرطان فى مرحلته الأخير لتودع الحياة خلال أيام من زواجها.

ووفقا لما نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، فأن روندا وماثيو كانا مرتبطان منذ دراستهما بالمرحلة الثانوية، حيث كانا يحلمان منذ طفولتهما بعقد قرانهما وسط حفل زفاف كبير، ولكن القدر لم يمكنهم من ذلك الأمر.

وتوضح الصحيفة، أن حياة روندا أخذت منعطفا آخر قبل 12 شهرا عندما تم تشخيص حالتها بأنها مصابة بنوع نادر من السرطان والمعروفة باسم "ساركوما الظهارية"، وخضعت الفتاة للعلاج الكيميائي والاشعاعي ولكن لم يفلح الامر وانتشر السرطان بكافة أنحاء جسدها، وبالرغم من مرضها لم يتخلى حبيبها "ماثيو" عنها وأصر على تزوجها وهى على فراش الموت وسط أسرتها أحبائها قبل أن تفارق الحياة للابد مخلفة ورائها قصة يخلدها الزمن.