لماذا ننسى ما إذا قمنا بإقفال الباب فور مغادرة المنزل؟

رام الله-"القدس" دوت كوم- فور مغادرتهم المنزل، ينسى كثيرون ما إذا قاموا بإقفال باب المنزل أو وضع المفاتيح في الحقيبة والكثير غيرها من الأمور.

وأعلن الخبراء أنه من الطبيعي الشعور بالنسيان فيما يتعلّق بإنجاز هذه الأمور لأنها تُعتبر من المهام البديهية التي نفعلها بشكل يومي مثل الذهاب إلى العمل على سبيل المثال.

ولأننا لا نفكّر أنه علينا اتمام هذه المهام، نصاب بحالة من القلق عند التفكير بها إذ نشعر بالشك إذا قمنا فعلاً بإقفال باب المنزل جيدًا او اطفاء الأنوار قبل الخروج في الصباح.

وأضاف الخبراء أن هذا الأمر يحصل بطريقة متكررة إذ يكون الشخص منهمكًا بأمور عدة ويصب تركيزه على أفكار مختلفة عند غلق الباب فلا يدرك إذا أتمّ المهمة على أكمل وجه.

ونصح الخبراء الأشخاص بالتركيز على كل مهمة في كلّ مرّة والتأكد من اتمامها قبل الإنتقال إلى أمور أخرى لتفادي هذا الشعور بالنسيان.