عباس يتفق مع ماكرون على عقد لقاء لبحث عملية السلام

رام الله- "القدس" دوت كوم- اتفق الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الثلاثاء مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، على عقد لقاء ثنائي بينهما قريبا لبحث عملية السلام في المنطقة.

وأوردت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا"، أن عباس أجرى اتصالا هاتفيا بماكرون مهنئا إياه بفوزه بالانتخابات الرئاسية الفرنسية.

وحسب الوكالة، تمنى عباس للرئيس الفرنسي النجاح والتوفيق في قيادة فرنسا، كما تمنى له التوفيق في الانتخابات البرلمانية المقبلة وتشكيل الحكومة.

وأضافت أن عباس اتفق مع ماكرون على "عقد لقاء قريب لبحث عملية السلام، والعلاقات الثنائية المشتركة بين البلدين وتعزيزها، لما فيه مصلحة الشعبين ودعم السلام والاستقرار في المنطقة والعالم".

وفاز إيمانويل ماكرون أول أمس الأحد بالانتخابات الرئاسية الفرنسية لعام 2017، وهزم منافسته مارين لوبان ليكون ثامن رئيس في الجمهورية الفرنسية.