عصابات "تدفيع الثمن" تعتدي على مركبات مواطنين في القدس والناصرة

القدس - "القدس" دوت كوم - اعتدى المستوطنون المتطرفون فجر اليوم على عشرات المركبات التي تعود لفلسطينيين، في بلدتي شعفاط شمال القدس المحتلة، والناعورة جنوب الناصرة في الداخل.

وذكرت الناطقة بلسان الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري أن مستوطنين تسللوا إلى الشارع الفاصل بين بلدة شعفاط ومستوطنة "رامات شلومو" المحاذية للبلدة، وأقدموا على إعطاب إطارات مركبات تعود لفلسطينيين، ورش عبارات "تدفيع الثمن" على هياكلها.

وقبل نحو 3 أعوام، قتل 3 مستوطنين من المستوطنات المحيطة لشعفاط، فتى فلسطينيًا من بلدة شعفاط، حرقًا، بعد أن اختطفوه في ساعات الليل المتأخرة.

كما أقدم عناصر "تدفيع الثمن" الإرهابية على ثقب إطارات سيارات وخط شعارات عدائية ضد العرب في بلدة الناعورة الواقعة إلى الجنوب الشرقي من مدينة الناصرة.

وحسب المتحدث بلسان الشرطة الإسرائيلية، فإنه تم ثقب إطارات 9 سيارات ورش كتابات عدائية انتقامية عنصرية ضد العرب، مشيرا إلى أن الشرطة فتحت تحقيقا موسعا بالحادثة.