مدى: 41 انتهاكا ضد الحريات الاعلامية في فلسطين خلال نيسان

رام الله- "القدس" دوت كوم- قال المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الاعلامية "مدى" ان شهر نيسان شهد ما مجموعه 41 اعتداء ضد الحريات الاعلامية في فلسطين.

واوضح "مدى" في تقريره لشهر نيسان الماضي ان الاحتلال الاسرائيلي ارتكب القسم الاكبر من هذه الاعتداءات (33 اعتداء) فيما ارتكبت جهات فلسطينية في الضفة وقطاع غزة ما مجموعه 8 انتهاكات.

وجاء في تقرير المركز الذي يعنى بالدفاع عن الحريات الاعلامية في فلسطين "ارتكب الاحتلال الاسرائيلي ما مجموعه 33 اعتداء ضد الحريات الاعلامية (اي اكثر من 80% من مجمل الانتهاكات المسجلة هذا الشهر) ومن ابرزها اغلاق اربع مكتبات في مدينتي الخليل ونابلس بعد اقتحامهما ومصادرة بعض محتوياتهما بذريعة /التحريض/ واصابة مراسل تلفزيون فلسطين في قلقيلية أنال باسم الجدع بقنبلة غاز اطلقها نحوه احد الجنود اثناء تغطيته مسيرة ضد الاستيطان في كفر قدوم ، وكذلك اصابة زميله مصور تلفزيون فلسطين في قلقيلية بشار محمود نزال بعيار مطاطي في ساقه اثناء تغطيته مسيرة مناهضة للاستيطان في كفر قدوم، والاعتداء على مصور وكالة وفا في الخليل مشهور حسن وحواح وتحطيم الكاميرا خاصته اثناء تغطيته احداثا في المدينة، وتمديد اعتقال الصحافي محمد القيق المعتقل اداريا قبيل الموعد المفترض للافراج عنه بعشرة ايام، وتنفيذ اعتداءات جسدية واسعة وعنيفة ضد الصحافيين في القدس طالت ما لا يقل عن 14 صحافيا/ة اثناء تغطيتهم اعتصاما سلميا في المدينة".

وبخصوص الانتهاكات الفلسطينية اوضح مدى "بلغ عدد الانتهاكات الفلسطينية ضد الحريات الاعلامية التي تم رصدها خلال 8 انتهاكات، حيث انخفضت بأكثر من النصف مقارنة بما كانت عليه خلال شهر آذار الذي شهد 18 انتهاكا في الضفة الغربية وقطاع غزة".

واشار الى ان 4 من الانتهاكات الفلسطينية وقعت في غزة ومثلها (4 انتهاكات) وقعت في الضفة موضحا ان " من ابرز الانتهاكات الفلسطينية التي سجلت اطلاق الرصاص من قبل عناصر الامن في غزة على مصور الفيديو والمصور في شبكة الترتيب العربي الاخبارية عاهد بسام العبادي اثناء تصويره عمليات هدم لمنازل في حي الامريكية في غزة نفذتها السلطات هناك، ما اسفر عن اصابته بجروح بليغة في ساقه، واعتقال المذيعة في تلفزيون فلسطين تغريد ابو طير 11 يوما، وكذلك توقيف المصور في تلفزيون فلسطن محمد عبد الرحمن البرعي، ورئيس الشبكة الفلسطينية للصحافة والاعلام نصر ابو الفول بدعوى ترويجهما اشاعات".

واضاف "ومن ابرز الانتهاكات الفلسطينية التي سجلت في الضفة هذا الشهر اقدام المخابرات الفلسطينية على توقيف طالب الاعلام في جامعة بيرزيت براء محمود القاضي لمدة يومين وتعذيبه اثناء استجوابه".