مشعل: لن يطول الزمن حتى يرى الأسرى الحرية

الدوحة - "القدس" دوت كوم - قال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، اليوم الجمعة، إن الشعب الفلسطيني يقف خلف الأسرى ويتوحّد من أجل حريتهم، وأنه لن يطول الزمن حتى يروا الحرية ويعودوا لأسرهم ووطنهم.

وأشار في كلمة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، أن الأسرى يوحدون بقضيتهم الفلسطينيين.

وبيّن مشعل أن الشعوب الأصيلة والأمم الحيّة لا تنسى شهداءها وأسراها الذين ضحوا من أجلها، وساهموا في صناعة ملحمتها الوطنية.

وأضاف "هؤلاء ضحوا من أجل الشعب والوطن، لذلك يضل الشهداء والأسرى في مقدمة من نفخر بهم من شعبنا بالإضافة للمجاهدين الذين لا زالت أيديهم على الزناد ومع شعبنا العظيم الصامد الصابر المحتسب في الداخل والخارج المصر على نيل حقوقه الوطنية وأن يحرر أرضه ويستعيد حقوقه".

وتابع "لذلك أضرب أسرانا في السجون، ليوصلوا رسالتهم بالأمعاء الخاوية، وليذكروا العالم بقضيتهم". مشيرًا إلى أن الإضراب حق لهم يجدد لدى الفلسطينيين الاستشعار بالمسؤولية تجاه قضيتهم.

ودعا الكل الفلسطيني إلى التوحد والتضامن خلف الأسرى وكشف جريمة الاحتلال بحقهم وإيصال معاناتهم وفعل المستحيل من أجل حريتهم.