قادة أجهزة المخابرات الإسرائيلية يعارضون قانون لصد الهجمات الالكترونية

القدس- القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- ذكرت القناة العبرية الثانية، أن قادة أجهزة المخابرات الإسرائيلية المختلفة أرسلوا إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزراء الكابنيت رسالة يعربون فيها عن معارضتهم لمشروع القانون الخاص بعمل الهيئة التي تم تشكيلها لصد الهجمات الالكترونية من قبل القراصنة المعروفة باسم "السايبر".

وحسب القناة، فإن رئيس جهاز الشاباك نداف أرغمان ورئيس جهاز الموساد يوسي كوهين، ونائب رئيس الأركان يائير جولان اعتبروا أن مثل هذا القانون يمس بالأمن القومي وبالعمل الاستخباراتي الخاص بهم ويمنحها صلاحيات واسعة.

وأشارت إلى أن هناك صراع منذ البداية حول تأسيس السلطة الوطنية لصد الهجمات الالكترونية، مبينةً أن نتنياهو حين أسس هذه السلطة وعد بالتنسيق بينها وبين أجهزة المخابرات إلا أنه لم يتم ذلك ما دفع قادة تلك الأجهزة للمطالبة بوقف تمرير مشروع القانون والعمل على صياغة مشروع قانون جديد يناسب الاحتياجات الأمنية والقومية لإسرائيل.