فيون يتعهد بإقامة تحالف دولي ضد "الإرهاب الإسلامي"

باريس- "القدس" دوت كوم- د ب أ - تعهد المرشح للانتخابات الرئاسية الفرنسية، فرانسوا فيون، بحملة أمنية مكثفة داخل بلاده، وبتشكيل تحالف دولي ضد التطرف، ردا على هجوم الشانزليزيه.

وقال فيون إن فرنسا في "حرب ستستمر لفترة طويلة" ضد "الشمولية الاسلامية".

وتابع فيون: "أعتزم القتال بيد من حديد"، واعدا بالإبقاء على حالة الطوارئ والتي فرضت بعد هجمات استهدفت العاصمة الفرنسية عام 2015، وطرد أي أصوليين إسلاميين أجانب - ليس فقط الجهاديين - وحل الحركتين السلفية، والإخوان المسلمين.

وقال "من واشنطن وصولا إلى موسكو، سأتخذ المبادرة الدبلوماسية لإقامة تحالف دولي ضد الارهاب الإسلامي".

كان رجل أطلق النار من سلاح آلي على سيارة شرطة في شارع الشانزليزيه بوسط باريس مساء أمس الخميس، ما أسفر عن مقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين قبل أن يُقتل هو الآخر برصاص الأمن.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم.

يأتي الهجوم قبل انطلاق الانتخابات الرئاسية الفرنسية بعد غد الأحد.

وكانت فرنسا هدفا لعدة هجمات إسلامية خلال الأعوام الماضية. وتُفرض في فرنسا حالة الطوارئ منذ هجمات باريس في 13 تشرين ثاني عام 2015.