مشروع لإزالة مخلّفات الحرب بغزة بتمويل يابانيّ

غزة - "القدس" دوت كوم - أعلنت "الأونروا"، صباح اليوم الأربعاء، عن دعم من الحكومة اليابانية للمساعدة في أعمال إزالة مخلّفات الحرب من قطاع غزة.

وأوضحت الأونروا في بيان لها، أن اليابان تبرعت بمبلغ ($ 905,650) لصالح مؤسسة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام UNMAS عبر صندوق التمويل الائتماني للمساعدة بالأعمال المتعلقة بالألغام لمساعدة UNMAS على الاستمرار في حماية المدنيين وتقديم الدعم لمشاريع إعادة الإعمار في قطاع غزة.

وأشارت الأونروا إلى أنه من خلال تمويل اليابان الذي قدمته في عام 2015 بقيمة 3 مليون دولار وأيضا في عام 2016 بقيمة 500,000 دولار، تمكنت مؤسسة UNMAS من إزالة وإتلاف 29 طنا من مخلفات الحرب في غزة.

وقالت "قد ساهم ذلك في حماية المجتمع الغزي والتخلص من آلاف المخلفات الحربية غير المنفجرة من ضمنها 149 قنبلة ملقاة من الجو، وقد ساهم التخلص من المخلفات الحربية وإتلافها أيضا في حماية المجتمع الإسرائيلي من مخاطر إمكانية إعادة استخدام هذه المخلفات في صناعة صواريخ محلية الصنع في غزة علاوة على ذلك، إن وجود هذه المخلفات غير المنفجرة ضمن ركام المباني المدمرة قد جعل أنشطة إزالة الركام خطرة للغاية وأعاق التنمية الاجتماعية والاقتصادية".

وأضافت "لقد أعادت الجهود اليابانية الرامية إلى مساعدة مؤسسة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام UNMAS الإحساس بالأمن للأسر التي تعيش وتزرع وتبني في المناطق التي كانت ملوثة بمخلفات الحرب".

وأشارت إلى أن أكثر من 1500 عائلة فلسطينية في حوالي 220 وحدة سكنية تعيش بالقرب من مواقع خطرة كانت المخلفات الحربية غير المنفجرة موجودة تحت الأرض فيها.