بالصورة...في المرة الأولى 400 دولار ثم 10 آلاف دولار بخشيش لنادلة!

رام الله - "القدس" دوت كوم -

غيّر ثنائي أسترالي حياة نادلة تعمل في مطعم في جزيرة هاواي الأميركية.

فاثناء تناول الثنائي العشاء في المطعم حيث تعمل كايلا شاندارا، روت الأخيرة قصتها لهما.

فأخبرتهما أنها انتقلت إلى جزيرة هاواي لمتابعة دراستها لكنها اضطرت لترك الجامعة والعمل كنادلة بسبب تراجع أحوالها المادية.​

وذهلت كايلا عندما اكتشفت أنهما تركا لها بخشيشاً قدره 400 دولار أميركي، فسألت عن مكان إقامتهما وزارتهما وقدمت لهما الزهور كعربون شكر لسخائهما

وفي اليوم التالي، كانت المفاجأة الكبرى حين زار الثنائي مكان عمل كايلا مرة جديدة ليقدّما لها مبلغًا قدره 10 آلاف دولار أميركي وذلك لمساعدتها لدفع تكاليف دراستها الجامعية، شرط عدم الإفصاح عن هويتهما.

وتنوي الشابة متابعة دراستها في إدارة الأعمال والفنون الحرة. وقد قرر الثنائي البقاء على اتّصال مع كايلا كما عبّرا عن رغبتهما في حضور حفل تخرّجها