تراجع مبيعات التجزئة في أمريكا خلال الشهر الماضي

واشنطن- "القدس" دوت كوم- د ب أ - أظهرت بيانات رسمية نشرت أمس الجمعة، تراجع مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة خلال آذار الماضي، وهو ما يأتى كنتيجة جزئية لتراجع مبيعات السيارات.

وذكرت وزارة التجارة الأمريكية أن مبيعات التجزئة انخفضت بنسبة 2ر0% خلال الشهر الماضي مقارنة بالشهر السابق، وذلك بعد تراجع نسبته 3ر0% شهريا خلال شباط الماضي وفقا للبيانات المعدلة.

كان المحللون يتوقعون تراجع المبيعات خلال الشهر الماضي بنسبة 1ر0%، مقابل ارتفاع نسبته 1ر0% خلال الشهر السابق، وفقا للبيانات الأولية.

جاء تراجع مبيعات التجزئة خلال الشهر الماضي نتيجة تراجع مبيعات السيارات وقطع غيارها بنسبة 2ر1%، بعد تراجع بنسبة 5ر1% خلال الشهر السابق.

ومع استبعاد مبيعات السيارات فإن مبيعات التجزئة لن تسجل تغييرا للشهر الثاني على التوالي.

وأشار تقرير وزارة التجارة إلى نمو ملموس لمبيعات الأجهزة الإلكترونية والمنزلية والملابس والكماليات.

في الوقت نفسه، فإن هذه الزيادات قد عادلتها ووازنتها الانخفاضات الكبيرة في مبيعات مواد البناء ومحطات الوقود.

من ناحية أخرى زادت مبيعات التجزئة الأساسية التي يراقبها المحللون بقوة والتي لا تشمل السيارات والوقود ومواد البناء والخدمات الغذائية، بنسبة 5ر0% خلال آذار الماضي، بعد تراجع بنسبة 2ر0% في شباط الماضي.

وذكرت وزارة التجارة الأمريكية أن إجمالي مبيعات التجزئة خلال آذار الماضي زادت بنسبة 2ر5% عن الشهر نفسه من العام الماضي.