القوات الإسرائيلية تمنع حافلات المنظمة الدولية من دخول مدينة القدس

بيت لحم - "القدس" دوت كوم - نجيب فراج - منعت قوات الاحتلال الاسرائيلي المتواجدة عند حاجز الانفاق المقام على اراضي مدينة بيت جالا والمؤدي الى مدينة القدس، الحافلات التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، والموظفين القادمين من بيت لحم والخليل، للالتحاق في عملهم بمقر الاونروا الرئيس في الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة.

وحسب مصطفى الصوباني مدير خدمات مخيم الدهيشة في الاونروا، فإن الجنود الاسرائيليين اوقفوا حافلة تابعة للوكالة وعدد اخرى من السيارات الدولية من اجل تفتيشها وهو اجراء جديد تحاول قوات الاحتلال فرضه بين الفينة والاخرى ونظرا لوجود قرار من ادارة الاونروا التي ترفض عملية التفتيش لحافلاتها كونها منظمة دولية لها حصانتها فقد رفض السائقون اليوم عملية التفتيش الامر الذي قرر فيه الجنود منع الحافلات من الدخول وعاد اكثر من 60 موظفا يعملون في مختلف الاقسام بالمقر الرئيس الى منازلهم.

واكد عدد من العاملين، ان مجرد تفتيش هذه الحافلات عو تصعيد بحق المنظمة الدولية التي يوجد تفاهمات بضرورة عدم تفتيشها لانها تحوز على حصانة عدم التعرض لها لانه يشكل مسا بمكانتها ودورها المحايد وخدامتها الانسانية والاغاثية.

وعلم ان ادارة الوكالة، استنكرت هذه الاجراء ومصممة على عدم الرضوخ لرغبات الجانب الاسرائيلي المزاجية والذي يعتبر تعديا على مكانة الاونروا وحصانتها ودورها الذي يجب ان يظل محميا من مثل هكذا ممارسات.