"داخلية غزة" تحدد مدة التوبة للعملاء باسبوع واحد

غزة - "القدس" دوت كوم - أعلنت وزارة الداخلية في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، عن فتح باب التوبة لعملاء الاحتلال لمدة أسبوع واحد بدءًا من اليوم الثلاثاء.

وقالت الوزارة في بيان وصل "القدس" نسخة منه، إنه يمكن لمن يريد التوبة التواصل مع أقرب شخص على علاقة مباشرة بالأجهزة الأمنية يثق به المتخابر. مؤكدةً أنها "ستوفر لمن يسلم نفسه الحماية الأمنية والقانونية ومعالجة قضيته وفق ظروف السرية التامة وخارج المقار الأمنية".

وأشارت إلى أن هذه الخطوة تأتي انطلاقًا من المسؤولية الوطنية والمجتمعية، مبينةً أن هذه المدة تمثل طوق نجاة وفرصة حقيقية لمن تورط في التخابر والعمالة مع الاحتلال، وأراد التخلص من العار الذي لحق به، وتحكيم العقل والرشد، والعودة إلى الأهل والوطن والعيش آمنًا مطمئنًا في نفسه وبلده.

ولفتت إلى أن من سلم نفسه من المتخابرين في حملات سابقة، يعيش الآن حياته بعيدا عن الخوف والملاحقة. مضيفةً "إن عدم تسليم المتخابر نفسه خلال المدة الممنوحة للتوبة، يعني أنه سيكون في قبضة الأجهزة الأمنية، وقد أعذر من أنذر".