"التعاون الإسلامي" تدعو مجلس الأمن للحد من سياسات إسرائيل الاستيطانية

رام الله- "القدس" دوت كوم- دعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، مجلس الأمن الدولي، إلى إنفاذ قراراته وممارسة دوره تجاه الانتهاكات الإسرائيلية المتتالية، وإلزام إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، احترام التزاماتها الدولية ووضع حد لسياستها الاستيطانية باعتبارها جريمة حرب يجب وقفها.

وأدان العثيمين بشدة قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي، المصادقة على إنشاء مستوطنة استعمارية جديدة، وبناء ألفي وحدة استيطانية، في الضفة الغربية المحتلة.

وجدد التأكيد على أن كل المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أرض دولة فلسطين المحتلة تعتبر غير شرعية بموجب القانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، سيما القرار رقم 2334 الصادر عن مجلس الأمن الدولي بتاريخ 23 ديسمبر 2016م.

وقال: إن سياسة بناء وتوسيع المستوطنات الإسرائيلية تمثل عدواناً سافراً على حقوق الشعب الفلسطيني، وتعكس إمعان إسرائيل في سياساتها الرامية إلى تقويض حل الدولتين.