مقتل 156 ناشطا في مجال حقوق الإنسان خلال 14 شهرا في كولومبيا

بوغوتا- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) -أعلنت السلطات الكولومبية أن 156 ناشطا في مجال حقوق الانسان ومسؤولي جمعيات اغتيلوا منذ بداية العام 2016، وأن هناك 500 آخرين مهددون في البلاد التي بدأت تنفيذ اتفاق سلام مع حركة "القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك)".

وأوضح جهاز "الدفاع عن الشعب" الرسمي لحماية حقوق الانسان في بيان أنه "بين الأول من كانون الثاني 2016 والأول من آذار 2017، وقعت 156 عملية قتل، وخمس حالات اختفاء قسري و33 اعتداء".

وقال العضو الجهاز كارلوس نيغريت لدى تقديم التقرير إن "أحد أبرز أسباب هذه الظاهرة هو تمادي المجموعات المسلحة في احتلال المناطق التي تنسحب منها فارك، للسيطرة على الموارد الاقتصادية غير الشرعية التي مولت الحرب في كولومبيا".