عروس "منحوسة" تضطر لإلغاء حفل زفافها بسبب "عمى مفاجئ"

رام الله - "القدس" - دوت كوم - في واقعة مؤسفة، اضطرت عروس سيئة الحظ، لإلغاء حفل زفافها بعد أن فقدت البصر إثر إصابتها بحالة مرضية غامضة في عينيها.

وأوضحت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الاثنين، أن العروس "أليكس لوكاس"، البالغة من العمر 23 عاما، عانت من تضرر في العصب البصري، أسفر عن إصابتها بمشاكل في الرؤية، مشيرة إلى أن الفتاة وخطيبها "سكوت ترنر"، كانا قد قاما منذ فترة وجيزة بشراء شقة بمدينة "برمنجهام" البريطانية وشرعا في تجهيزها، لكن ذلك الحادث المفاجئ، اضطرهما لإيقاف مخططاتهما.

وجاء الأمر بعد أن بدأت "لوكاس" تعاني من ضبابية الرؤية في عينها اليمنى، كما كانت تصاب بنوبات صداع؛ وقالت الفتاة إنها فوجئت بالأمر وأخبرت خطيبها أنها تعجز عن الرؤية، حتى أنها لم تتمكن من رؤية الحافلة التي كانت متوقفة أمامها، واضطرت لقضاء أسبوعين في المستشفى.

ولفتت الصحيفة أنه بالرغم من مضي قرابة العام على إصابتها بتلك الحالة، إلا أنها لم تتمكن من استعادة بصرها.

وأشارت الفتاة إلى أن خطيبها حرص على توفير الدعم اللازم لها ولم يتخلى عن الأمل في أن تستعيد بصرها مرة أخرى، وهو يحاول مساعدتها على التأقلم بشتى الطرق، مضيفة أن خسارة أغلب بصرها غير نظرتها للعالم، فعلى سبيل المثال، لم تكن في السابق تملك الجرأة على الخروج بدون ماكياج، لكنها أصبحت في أعقاب تعرضها لذلك الأمر أكثر ثقة في جسدها ومظهرها.

وهي تحاول حاليا البحث عن علاج لحالتها في ألمانيا، وذلك العلاج من شأنه أن يكلفها 6000 جنيه إسترليني، لذلك فهي تعمل على جمع التبرعات من أجل تحمل تكاليفه.