تشيلسي يعزز الصداة وخسارة أرسنال وفرز ليستر

رام الله- "القدس" دوت كوم- تسبب جاري كاهيل بسذاجة كبيرة في ضربة جزاء ضد فريقه تشيلسي لكنه منح فريقه هدفا غاليا ليقوده إلى التقدم خطوة جديدة على طريق استعادة لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم بفوز ثمين ومتأخر 2- 1 على مضيفه ستوك سيتي في المرحلة التاسعة والعشرين من المسابقة.

وحقق تشيلسي انتصاره الثالث على التوالي ليرفع رصيده إلى 69 نقطة بفارق 13 نقطة أمام توتنهام ليقترب خطوة جديدة من اللقب قبل آخر تسغ مراحل من المسابقة.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل 1-1 حيث تقدم البرازيلي ويليان لتشيلسي في الدقيقة 13 وتعادل الأيرلندي جوناثان والترز لستوك سيتي من ضربة جزاء في الدقيقة 38 .

وفي الشوط الثاني، سجل كاهيل هدف الفوز لتشيلسي في الدقيقة 87 من المباراة التي شهد وقتها بدل الضائع طرد فيليب باردسلي لاعب ستوك سيتي لنيله الإنذار الثاني في المباراة.

وفي مباراة ثانية، أكد ليستر حامل لقب البطولة انتفاضته بقيادة مديره الفني الجديد كريج شكسبير الذي تولى قيادة الفريق خلفا للإيطالي كلاوديو رانييري.

وحقق الفريق اليوم الانتصار الرابع على التوالي في أربع مباريات حيث فاز على ليفربول وهال سيتي في الدوري الإنجليزي وعلى أشبيلية إيابا في دوري الأبطال.

ورفع ليستر رصيده إلى 30 نقطة ليتقدم إلى المركز الخامس عشر ويبتعد خطوة جديدة عن شبح الهبوط.

وسجل رياض محرز وروبرت هوث وجيمي فاردي أهداف ليستر الثلاثة في الدقائق الخامسة والسابعة و39 ليقودوا الفريق للفوز 3-2 على مضيفه ويستهام الذي تجمد رصيده عند 33 نقطة في المركز الثاني عشر بعدما نال الهزيمة الثالثة على التوالي كما فشل في تحقيق الفوز للمباراة الخامسة على التوالي في المسابقة.

وسجل مانويل لانزيني وأندريه آيو هدفي ويستهام في الدقيقتين 20 و63.

ودق بروميتش مسمارا جديدا في نعش الفرنسي آرسين فينجر المدير الفني لأرسنال والذي يتعرض منذ فترة طويلة لمطالبات ملحة من الجماهير ووسائل الإعلام بضرورة الرحيل عن قيادة الفريق.

وتجمد رصيد أرسنال عند 50 نقطة في المركز الخامس بعدما مني بالهزيمة الرابعة له في آخر خمس مباريات خاضها بالمسابقة فيما رفع بروميتش رصيده إلى 43 نقطة في المركز الثامن علما بأنه حقق اليوم انتصارا غاليا بعد هزيمتين متتاليتين في المسابقة.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1-1 حيث بادر ويست بروميتش ألبيون بالتسجيل عن طريق كريج داوسون في الدقيقة 12 ورد التشيلي أليكسيس سانشيز بهدف التعادل لأرسنال في الدقيقة 15 ليكون الهدف رقم 22 له مع الفريق هذا الموسم.

وفي الشوط الثاني، سجل البديل هال روبسون كانو هدف التقدم لبروميتش في الدقيقة 55 بعد دقيقة واحدة من نزوله ثم أطلق داوسون رصاصة الرحمة على المدفعجية بتسجيل هدفه الثاني وهو الثالث للفريق في الدقيقة 75.

والهزيمة هي الثالثة على التوالي لأرسنال خارج ملعبه هذا الموسم لتكون المرة الأولى منذ 2011 التي يتعرض فيها الفريق لهذا.