دراسة أمريكية: الإسلام سيصبح الديانة الأكثر انتشارًا في 2070..

رام الله - "القدس" دوت كوم - نشر مركز بيو للأبحاث في الولايات المتحدة الأمريكية، دراسة أجراها مؤخرًا تؤكد أن الإسلام هو ثان أكبر ديانة منتشرة في العالم، بعد المسيحية، ولكن هذا يمكن أن يتغير إذا استمرت مؤشرات الاتجاهات الديموغرافية الحالية، والتي توضح زيادة الأعداد التي تعتنق الدين الإسلامي خلال هذه الأيام.

وأظهر الفيديو، الذي أعده المركز أن إندونيسيا فقط بها 205 ملايين مسلم في 2011، والهند صاحبة العدد الأضخم ب311 مليونا، بالإضافة إلى أن ما يقرب من 10% من سكان أوروبا مسلمين.

كما أكدت الدراسة، أنه بحلول 2050، سيصبح من بين كل 50 مواطنا أمريكيا مواطنا مسلما، وفقًا لما نشرته bbc.