هآرتس: مبعوث ترامب يصل اليوم والقيادة الفلسطينية ستقدم عرضا لاستئناف المفاوضات

رام الله - "القدس" دوت كوم- يفترض ان يكون جيسون غرينبلات المبعوث الخاص للرئيس الأميركي للشؤون الدولية، قد وصل صباح اليوم الاثنين، إلى تل أبيب للاجتماع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس "الدولة" رؤوفين ريفلين.

كما سيلتقي غرينبلات مع الرئيس محمود عباس يوم غد الثلاثاء في مدينة رام الله وجاء ذلك بعد الاتصال الذي جرى يوم الجمعة مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وكان وزير الخارجية رياض المالكي قال أن هذه الزيارة تشكل دليلا على جدية الإدارة الأميركية في استئناف مفاوضات السلام بين الجانبين، وإشارة إلى استئناف العلاقات الأميركية - الفلسطينية.

وقال مصدر فلسطيني لصحيفة هآرتس، أن القيادة الفلسطينية ستقدم لمبعوث الرئيس الأميركي عرضا يتضمن صفقة للبدء في مفاوضات مع الإسرائيليين. مشيرا إلى أن هذه القضية بحثت في الاتصال الذي جرى بين الرئيسين عباس وترامب وستطرح بشكل موسع خلال لقاء مرتقب بينهما في واشنطن.

وبحسب المصدر، فإن إطلاق سراح الأسرى القدامى أمر أساسي، ووقف الاعتقالات اليومية من قبل إسرائيل في الضفة ووقف البناء في المستوطنات من أهم العوامل التي ستساعد على التوصل لصفقة في فترة زمنية محددة للوصل لتسوية دائمة من شأنها أن تضمن قيام دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل على حدود 67 وإنهاء الاحتلال.

من جهته قال محمد اشتية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح "لا يمكننا التفاوض بينما يستمر البناء في المستوطنات، وتنفذ إسرائيل مزيد من الاعتقالات بالضفة الغربية .. إن التقدم في عملية السلام يعتمد على مدى استعداد إسرائيل لإنهاء الاحتلال والتوصل إلى حل الدولتين".

ووفقا لصحيفة هآرتس، فإنه خلال القمة العربية التي ستعقد الشهر الجاري في الأردن سيتم التاكيد على الموقف الفلسطيني، بأن أي حل يجب أن يتم على أساس حل الدولتين وقرارات المجتمع الدولي ومبادرة السلام العربية.