اعمال تجريف لتوسعة مستوطنة "جيلو" على اراضي بيت جالا والولجة وشرفات

بيت لحم - القدس دوت كوم - شرعت سلطات الاحتلال الاسرائيلية بتجريف اراض زراعية في منطقة "كريمزان" في مدينة بيت جالا غرب بيت لحم لصالح توسيع مستوطنة "جيلو" وبناء نحو 900 وحدة سكنية جديدة.

وحسب مسؤول ملف الاستيطان في بلدية بيت جالا عيسى الشتلة، فإن الجرفات والاليات الاسرائيلية بدأت منذ عدة ايام باعمال تجريف اراض تقع ضمن حدود وادي "كريمزان" في بيت جالا وقريتي الولجة وشرفات غرب بيت لحم، لصالح توسعة مستوطنة "جيلو" وبناء نحو 900 وحدة استيطانية على حساب اراضي المواطنين الزراعية.

واكد الشتلة أن سلطات الاحتلال انتهت من عملية بناء واقامة مشاريع البنية التحتية للازمة لمنطقة التوسعة، مشيرا الى ان اعمال التوسعة ستقام على على نحو (150 الى 200 دونم) تقع بين بيت جالا والولجة وشرفات من بينها 50 دونم من اراضي المواطنين في بيت جالا.

ونوه الشتلة الى ان المخطط التوسعي يندرج ضمن مرحلتين الاولى بناء نحو 900 وحدة سكنية والمرحلة الثانية تهدف الى بناء 300 وحدة، مشيرا الى ان السلطات الاسرائيلية تعمل في المنطقة بشكل مستمر ودائم من خلال الاعتداء على اراضي المواطنين ومنعهم من البناء عليها ناهيك عن عمليات المصادرة وبحجج مختلفة.

وحسب المخططات الاسرائيلية فإن عمليات التجريف والبناء الاستيطاني تهدف بالاساس الى عزل شرق مدينة القدس واراضيها من التواصل الجغرافي مع اراضي بيت جالا ومحافظة بيت لحم بشكل خاص وجنوب الضفة الغربية بشكل عام.

وفي هذا الاطار اعتبر منسق هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في محافظة بيت لحم حسن بريجية في حديث خاص مع "القدس" دوت كوم، ان اراضي بيت جالا وقرية الولجة تتعرض الى انتهاكات متكررة ومستمرة وتحديدا الاراضي الواقعة بين مستوطنتي "جيلو وهارجيلو" المقامة على اراضي المواطنين في بيت جالا والولجة غرب بيت لحم.

واضاف بريجية:" أن المخططات الاسرائيلية تسعى الى بناء حلقات من المستوطنات والوحدات الاستيطانية على شكل حلقات بهدف وصل المنطقة الجغرافية بين مستوطنتي "جيلو وهار جيلو" من جهة وبين مجمع غوش عتصيون الاستيطاني جنوب بيت لحم، في محاولة لتوسعة حدود بلدية القدس والتغيير الديمغرافي لصالح المستوطنين".

وبين بريجية "كل المؤشرات تؤكد ان سلطات الاحتلال تنوي مصادرة المزيد من اراضي المواطنين في بيت جالا والولجة، لذلك نحن ندعو اصحاب الاراضي بضرورة التمسك باراضيهم وتقديم الاوراق اللازمة للوقاية القانونية لوضع حد للاعتداءات الاسرائيلية التي تتذرع بوجود حديقة وطنية تارة ولتوفير الحماية بحجة توفير الامن للطرق الاستيطانية.