احتياطي "النقد الأجنبي" لسلطة النقد يتراجع 19.3% الشهر الماضي

رام الله- "القدس" دوت كوم- الاقتصادي - تراجع احتياطي النقد الأجنبي لسلطة النقد الفلسطينية، بنسبة 19.3% خلال شباط الماضي، مقارنة مع الفترة المناظرة من العام 2016.

وجاء في تقرير الاحتياطات الرسمية لسلطة النقد الفلسطينية، أن إجمالي احتياطي النقد الأجنبي بلغ 294.1 مليون دولار أمريكي في فبراير شباط الماضي، مقارنة مع 364.5 مليون دولار في الفترة المناظرة.

وعلى أساس شهري، صعد احتياطي النقد الأجنبي، بنسبة 4.6% صعوداً من 280.9 مليون دولار في يناير كانون ثاني السابق عليه.

وتملك سلطة النقد الفلسطينية احتياطات أخرى، وهي عبارة عن سندات تملكها خارج فلسطين، تبلغ قيمتها 106.7 مليون دولار أمريكي.

وبجمع احتياطي النقد الأجنبي والسندات، بلغ إجمالي قيمة مجموع الاحتياطات الرسمية 400.8 مليون دولار، بحسب بيانات لسلطة النقد الفلسطينية.

ويكفي احتياطي النقد الأجنبي، سداد قيمة الواردات لفترة تقل عن لا تتجاوز 20 يوماً، بمتوسط واردات شهرية تبلغ 400 دولار أمريكي، وفق أرقام التجارة الخارجية الصادرة عن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني.

ومقارنة مع دول الجوار، يعتبر احتياطي النقد الأجنبي الفلسطيني ضئيلاً، لأسباب مرتبطة بعدم وجود عملة رسمية لفلسطين، وتداول عملة الاحتلال إلى جانب الدينار الأردني والدولار الأمريكي.