وورن بافيت يؤكد مساهمة "المهاجرين" في ازدهار اميركا

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) - شدد الملياردير وورن بافيت السبت على مساهمة "المهاجرين" و"دولة القانون" في ازدهار الولايات المتحدة في وقت يريد الرئيس دونالد ترامب تسريع طرد المهاجرين غير الشرعيين وينتقد القضاة بشدة.

وكتب بافيت في رسالته السنوية الى مساهمي مجموعته "بركشاير هاثاواي" انه "منذ 240 سنة (...) وفق الاميركيون بين الاختراعات البشرية واقتصاد السوق وتدفق مهاجرين موهوبين للوصول الى ازدهار فاق حلم الاباء المؤسسين".

وتبنى بافيت عراب الرأسمالية الاميركية والداعم السابق لهيلاري كلينتون موقفا مغايرا لترامب الذي يعد مرسوما جديدا يحد من الهجرة واصدر اوامر لتعزيز التصدي للافراد غير الحاملين اوراقا ثبوتية.

والعام الماضي خلال الحملة الانتخابية للوصول الى البيت الابيض، بعث الملياردير البالغ ال86 من العمر رسالة ذات ابعاد سياسية داعيا المرشحين الى الامتناع عن "الرهان ضد اميركا".

وخلال الفصل الاخير من 2016 فان مجموعته القابضة التي تملك حصصا ايضا في شركتي "كتشاب هاينز" و"كوكا كولا" واستثمرت مؤخرا في مجموعة "آبل" استفادت كثيرا من الحماسة التي سيطرت على وول ستريت بعد انتخاب ترامب في تشرين الثاني/نوفمبر.

وبحسب النتائج التي نشرت السبت، قدرت الارباح الصافية للمجموعة بين تشرين الاول/اكتوبر وكانون الاول/ديسمبر 2016 ب6,3 مليارات دولار بارتفاع نسبته 15% في عام.

وخلال 2016 قدرت الارباح ب24,1 مليار دولار بتراجع طفيف خلال سنة.