أكثر من 130 تركيا يحملون جوازات سفر دبلوماسية يطلبون اللجوء لألمانيا

برلين - "القدس" دوت كوم - ذكرت صحيفة ألمانية، اليوم الجمعة، أن أكثر من 130 تركيا يحملون جوازات سفر دبلوماسية طلبوا اللجوء لألمانيا بعد محاولة الانقلاب الفاشلة الصيف الماضي للإطاحة بالرئيس رجب طيب اردوغان.

وقالت الصحيفة المحلية إنه خلال الفترة من آب (أغسطس) 2016 وحتى كلنون الثاني (يناير) الماضي، تقدم إجمالي 136 تركيا، دبلوماسيون وجنود وأفراد عائلاتهم، بطلبات للجوء.

ويعتقد أن هؤلاء مؤيدون أو متعاطفون مع حركة غولن التي تصفها أنقرة بالإرهابية بسبب الدور المعزوم لزعيمها المنفي عبد الله غولن في توجيه محاولة الانقلاب في تموز (يوليو) 2016.

وتضغط تركيا على ألمانيا التي يقيم بها 1.6 مليون تركي لتسليم منشقين، وخاصة ضباط الجيش.

إلا أن برلين شككت في المطاردة التي تقوم بها أنقرة واعتبرتها حملة تطهير خارج حدودها ما تسبب في توتير العلاقات بين البلدين.

كما اتهمت وسائل الإعلام المحلية الألمانية وكالة دبلوماسية تركية بتشجيع الأتراك على التجسس على ابناء وطنهم وادانة منتقدي اردوغان.

ونفت القنصلية التركية في ولاية شمال الراين- وستفاليا المزاعم ووصفتها بـ "المغلوطة" و"غير المقبولة".