ترامب يوقع مرسوما لبدء تشييد جدار مع المكسيك

واشنطن- "القدس" دوت كوم- وقع الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاربعاء مرسوما يطلق مشروع بناء الجدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، الوعد الاكثر رمزية إبان حملته الانتخابية.

وبعد خمسة ايام من توليه منصبه، وقع الرئيس الجمهوري أيضا مرسوما آخر حول التطبيق الصارم لقوانين الهجرة يتضمن خصوصا تدابير ضد "مدن الملجأ" التي تؤوي المهاجرين غير الشرعيين.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر، إن الأمر سيساعد على بناء "حاجز مادي كبير على الحدود الجنوبية".

وأضاف أن هذا الإجراء سيدعم الموارد لصالح عناصر أمن الحدود، وزيادة مساحة احتجاز المهاجرين غير الشرعيين وضمان ترحيلهم.

كما وقع ترامب أيضا أمرا تنفيذيا ثانيا لإنفاذ القانون بشأن المهاجرين غير المصرح لهم، بما في ذلك حرمان ما يسمى بـ"مدن الملجأ" من المنح الاتحادية، وكذلك الولايات التي تعهدت بعدم تطبيق قوانين الهجرة الأمريكية.

وفي وقت سابق اليوم ، قال ترامب إن أعمال البناء ستبدأ في غضون "أشهر" وأكد أن المكسيك ستساهم في تكاليف المشروع.

وأضاف ترامب ردا على سؤال في مقابلة مع قناة "ايه بي سي نيوز" حول كيفية تمويل بناء الجدار، أنه سيجري استخدام أموال دافعي الضرائب الأمريكيين للبدء في البناء.

ويبلغ طول الحدود بين البلدين 3150 كيلومترا وتمتد من سان دييجو وتيخوانا في الغرب، عبر الصحراء الى براونزفيل وماتاموروس في الشرق، ويخضع حوالي ألف كيلومتر للتأمين.

وتواجه خطط البناء أيضا واقع أن العديد من المناطق الحدودية محمية وفق قواعد البيئة، والبعض الآخر مملوك للقطاع الخاص.