وزارة العمل تطلق حملة توعوية تفتيشية على القطاع الزراعي

رام الله- "القدس" دوت كوم- أطلقت وزارة العمل، حملة توعوية تفتيشية على القطاع الزراعي في محافظات الوطن تستمر قرابة الشهر، وذلك انطلاقا من حرص الوزارة على سلامة وصحة العمال الفلسطينيين في هذا القطاع، كونها صاحبة الاختصاص في مراقبة بيئة العمل من حيث شروطها وظروفها.

وتستهدف هذه الحملة العمال وأصحاب العمل في المنشات في حقول الزراعة، والدفيئات، والمشاتل، ومزارع الدجاج، والأبقار، والأغنام، والأسماك في كافة المحافظات.

وقالت الوزارة إن هذا القطاع يعتريه العديد من المخاطر الكامنة، خصوصا المخاطر الكيماوية الناجمة عن نقلها وتداولها، وبشكل رئيسي في استخدام المبيدات الحشرية، والمخاطر الميكانيكية الناجمة عن استخدام وسائل النقل، كالجرارات، والمخاطر البيولوجية الناجمة عن لدغات الافاعي والعقارب، والمخاطر الأرجونومية الناتجة عن نقل وتداول المنتجات الزراعية.

وأكدت الوزارة أن هذه الحملة تهدف الى زيادة الوعي الوقائي والثقافي لدى العمال وأصحاب العمل لكي تقوم بتدابير السلامة والصحة المهنية، وكذلك تعزيز امتثال اصحاب العمل بقانون العمل وتشريعاته الثانوية فيما يتعلق بتدابير السلامة والصحة المهنية وشروط العمل في هذا القطاع.

واشارت الوزارة الى ان طواقم التفتيش بالمحافظات ستقوم بزيارة مواقع العمل بهدف توعوي وتفتيشي، بإشراف ومتابعة مدراء دوائر التفتيش في المحافظات، حيث سيتم توزيع وسائل توعوية خاصة بالمخاطر الناجمة وطرق الوقاية منها، بهدف توزيعها على العمال وأصحاب العمل.