ترامب ينتقد التظاهرات والناطق بإسمه يتوعد بمحاسبة الصحافيين

واشنطن - "القدس" دوت كوم - انتقد الرئيس الاميركي دونالد ترامب في تغريدة اليوم الاحد الذين شاركوا في مسيرات تقودها نساء في انحاء الولايات المتحدة احتجاجا على تنصيبه، وضمنهم مشاهير.

وكتب ترامب في تغريدته : "شاهدت احتجاجات امس، ولكن على ما اعتقد فقد اجرينا انتخابات. لماذا لم يصوت هؤلاء؟ ان المشاهير يلحقون اضرارا كبيرة بالقضية".

وبعد ساعة كتب تغريدة ثانية اكثر رسمية اكد فيها احترامه حق التظاهر.

وقال "الاحتجاجات السلمية من سمات ديموقراطيتنا. حتى لو لم اوافق عليها دائما، الا انني أقر بحق الناس في التعبير عن ارائهم".

ولم يرد تعداد رسمي للحشود التي شاركت في اكبر تظاهرة في واشنطن، الا ان المنظمين صرحوا لوكالة (فرانس برس) انهم واثقون بأن التحرك جمع مليون شخص احتجوا على اي الغاء لحقوق المرأة والمهاجرين والاقليات.

ولم يشمل هذا العدد التظاهرات الاصغر التي جرت في انحاء البلاد والعالم والتي قال المنظمون ان عددها تجاوز 600 احتجاج.

ويعكس حجم التظاهرات الحاشدة في الولايات المتحدة وغيرها في انحاء العالم، عمق المعارضة للملياردير ترامب بعد يومين من تنصيبه رئيسا للبلاد.

وشارك في الاحتجاجات مشاهير مثل مادونا والممثلات سكارليت جوهانسن واشلي جود واميركا فيرارا والمخرج مايكل مور، والناشطة في حقوق المرأة غلوريا شتاينم.

وامام الارقام التي نشرتها الصحف حول المشاركين في حفل تنصيبه، انتقد ترامب امس السبت بشدة وسائل الاعلام واتهمها بالكذب في تقديراتها لعدد الحاضرين حفل التنصيب.

وقال خلال زيارة لمقر وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي ايه) في لانغلي في فيرجينيا : "صراحة كان عدد الاشخاص مليون ونصف ووصلت الحشود حتى نصب واشنطن" في وسط واشنطن.

واضاف : "اشاهد القناة التلفزيونية التي أظهرت حدائق شاغرة واشارت الى مشاركة 250 الف شخص. هذا نفاق".

وفي "حربه" على الاعلام، قال ترامب ان الصحافيين : "هم الاشخاص الاقل نزاهة في العالم".

كما هاجم المسؤول الاعلامي لدى ترامب وسائل الاعلام في أول مؤتمر صحافي يعقده في البيت الأبيض، وأكد بدون الاستناد الى أي وقائع ان "عدد المشاركين في حفل تنصيب ترامب كان الاهم في تاريخ الولايات المتحدة!" مناقضا بذلك التقارير الصحافية في هذا الخصوص.

واضاف بغضب : "سنحاسب الصحافة على ذلك".

واوضح : "يستحق الشعب الاميركي اكثر من ذلك وسيتوجه دونالد ترامب مباشرة اليه" رافضا الاجابة على اسئلة الصحافيين الحاضرين.