بيت لحم: "الشبابي الارثوذكسي" ينظم تظاهرة ضد تسريب الاراضي الوقفية

بيت لحم -"القدس" دوت كوم- نجيب فراج - نظمت فعاليات الحراك الشبابي العربي الأرثوذكسي، في المحافظة ، امس ، وقفة احتجاجية، على دوار العمل الكاثوليكي ، في بيت لحم ، ضد سياسات البطريرك ثيوفيلوس الثالث بطريرك الروم الأرثوذكس، بمشاركة الفعاليات الارثوذكسية المختلفة .

ورفع المشاركون في الوقفة ، الأعلام الفلسطينية، وشعارات تطالب البطريرك ثيوفيلوس الثالث ومجمعه بالدفاع عن أملاك الكنيسة الأرثوذكسية من البحر إلى النهر ، باعتبارها واجبا مقدسا ، وفرض الحرمان الكنسي على كاهن التجنيد في الجيش الاسرائيلي، والوفاء بتعهداته للرئيس محمود عباس بوقف تسريب أراضي الوقف الأرثوذكسي.

وقال الحراك ، ان الوقف العربي الأرثوذكسي في القدس وفلسطين التاريخية والأردن وحدة واحدة لا تتجزأ، وان فلسطين ارض القداسة والمقدسات وأوقافها لا تباع ولا تشترى، مشيرا الى انه مستمر في دعمه لممثلي الرعية الأرثوذكسية في المجلس المختلط.

كما دعا الحراك إلى فتح محاكم كنسية في بيت لحم ورام الله.

وقال جلال برهم رئيس النادي الارثوذكسي العربي في بيت ساحور ، عضو الحراك الشبابي العربي الارثوذكسي ل "القدس"، ان الوقفة جاءت في سياق فعاليات احتجاجية تقام على مدار الساعة ولكنها تتكثف في فترة الاعياد المجيده وخاصة لدى دخول البطريريك ثيوفيلوس الى بيت لحم .