الاحتلال يضع اسلاكا شائكة على اراضي المواطنين جنوب بيت لحم

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- عبدالرحمن يونس- شرعت سلطات الاحتلال الاسرائيلية بوضع اسلاك شائكة وبوابات حديدية حول مستوطنة "افرات" المقامة على اراضي المواطنين في قريتي وادي رحال والمعصرة جنوب بيت لحم، بطول نحو كيلومتر الامر الذي يعزل قرابة الف دونم من اراضي المواطنين ويمنعهم من الوصول اليها.

وقال المواطن موسى زيادة لمراسل "القدس" دوت كوم، إنه صعق بعد قيام سلطات الاحتلال الاسرائيلية بوضع اسلاك شائكة حول ارضه التي تقع مباشرة قرب مستوطنة "افرات"، مشيرا إلى أنه طلب من جيش الاحتلال توفير ممر للوصول الى ارضه لكنهم رفضوا ذلك.

وناشد زيادة المسؤولين والمؤسسات المعنية بالتدخل ووضع حد لممارسات الاحتلال التي تسعى لمصادرة ارضه وضمها الى المستوطنة.

من جانبه، قال ممثل هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية لمراسل "القدس" دوت كوم، إن سلطات الاحتلال تدعي وضع الاسلاك بحجة منع تسلل المواطنين الى المستوطنة خاصة بعد ايام من ادعاء بتسلل احد المواطنين داخل المستوطنة وطعن مستوطن.

وأعتبر بريجية ان سلطات الاحتلال تسعى لمنع المواطنين من الوصول إلى اراضيهم ومصادرة المزيد من الاراضي لصالح توسعة المستوطنة واستكمال بناء جدار الضم والتوسع العنصري على اراضي المواطنين جنوب بيت لحم.