اردوغان : تركيا الآن في "حرب استقلال جديدة" ومحاولة الانقلاب "أقذر هجوم إرهابي" في تاريخ الجمهورية

إسطنبول - "القدس" دوت كوم - قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان لمناسبة مرور 93 عاما على تأسيس الجمهورية التركية إن بلاده تمر الآن "بحرب استقلال جديدة".

وقال إردوغان في كلمة ألقاها اليوم السبت لمناسبة العام الجديد: "إن وحدتنا الوطنية وسيادتنا على أراضينا ومؤسساتنا واقتصادنا وسياستنا الخارجية ، بل باختصار كل العناصر التي تجعل منا دولة تتعرض الآن لهجوم عنيف".

وأضاف إردوغان : "إن المنظمات الإرهابية ما هي إلا الوجوه الظاهرة والأدوات المستخدمة في هذا الصراع، ونحن نقاتل بصورة جوهرية القوى المحركة لهذه المنظمات".

ولم يوضح الرئيس المقصود بهذه القوى.

واوضح إردوغان إن محاولة الانقلاب التي شهدها هذا العام ما هي إلا "أقذر هجوم إرهابي" في تاريخ الجمهورية التركية، مشيرا إلى أن "تركيا قد نجحت في أن تجعل من الكارثة بعثا جديدا وبداية جديدة".

وقال أن العالم يعيش مخاض مرحلة انتقال إلى عهد جديد، مشيرا في رسالته التي بثها التلفزيون اليوم السبت إلى أن "تركيا تنتظر مستقبلا مزدهرا إذا تمكنت من اجتياز هذه المرحلة بقوة وتمسكت بأهدافها المأمولة".