الادارة المدنية اصدرت 53 ترخيص بناء للفلسطينيين في مناطق «ج» والفي امر هدم خلال 3 اعوام

تل ابيب- "القدس" دوت كوم- يتضح من معطيات الادارة المدنية الاسرائيلية في الاراضي المحتلة والتي وصلت الى صحيفة «هآرتس» انها صادقت فقط على ٥٣ طلب تراخيص بناء في المنطقة -«ج» وذلك من مجموع ١٢٥٣ طلبا قدمها مواطنون فلسطينيون.

كما يتضح من هذه المعطيات ان عدد المباني التي هدمتها اسرائيل في منطقة -ج ارتفع ١٨ ضعفا عن عدد رخص البناء التي قدمتها اسرائيل في المنطقة الخاضعة للسيطرة الامنية والمدنية الاسرائيلية.

ووفقا لمعطيات الادارة المدنية الاسرائيلية والتي عرضت بناء على طلب منظمة «بمكوم» صادق المسؤولون فيها على تسع طلبات ترخيص بناء عام ٢٠١٤ قدمها فلسطينيون وصادقوا على سبع طلبات عام ٢٠١٥ وصادقوا حتى شهر حزيران من العام الجاري على ٣٧ طلب ترخيص بناء. واصدرت الادارة المدنية خلال السنوات الثلاث الاخيرة اكثر من الفي امر هدم ضد مباني فلسطينية في منطقة-ج تم تنفيذ ٩٨٣ منها.

ولا تتوفر معطيات لدى الادارة المدنية حول عدد تراخيص البناء التي قدمت للمستوطنين في المناطق المحتلة وذلك لانها لا تقدم هذه التراخيص.

ووفقا لمعطيات الادارة المدنية تم اصدار ٨٦٥ امر هدم لمباني في المستوطنات منذ العام ٢٠١٤، منها ٣٤٩ عام ٢٠١٤ و٣٧٨ عام ٢٠١٥ و١٣٨ عام ٢٠١٦. وهدم خلال السنوات الثلاث المذكورة ٤٣٨ مبنى في المستوطنات.

وقال المهندس الون كوهين من منظمة «بمكوم» لصحيفة «هآرتس» :«عمليات الهدم هذه تؤثر على عشرات آلاف الاشخاص. ان ٢٠٠٠ امر هدم يمكن ان تؤثر على اكثر من ثلاثة الاف مبنى وفي كل مبنى يمكن ان يعيش بين ٤-١٥ شخصا».

وزعم ينيف اهاروني المشرف على قسم الاراضي في المنظمة اليمينية «مجلس غلاف القدس» والذي يتابع البناء الفلسطيني في مناطق - ج في منطقة ميشور ادوميم بأن هذه معطيات مضخمة. وقال:«يعرفون في الادارة المدنية كل وتد يغرس ببناء غير قانوني.. يوجد ٨٥٠ مبنى في المنطقة التي اشرف عليها وقال لي رئيس الادارة المدنية بأن المشكلة تكمن بتنفيذ امور الهدم ضدها.