القسام تؤبن الشهيد الزواري في غزة وتشيد بانجازاته

غزة- "القدس" دوت كوم- نظمت حركة حماس، مساء اليوم الاثنين، حفلا تأبينيا للمهندس الشهيد محمد الزواري الذي اغتيل في تونس على يد عناصر مسلحة يعتقد أن لها ارتباط بالموساد الإسرائيلي.

وشارك المئات من أنصار الحركة في المهرجان الذي نظم في مركز رشاد الشوا بحضور قيادات من الحركة والفصائل الفلسطينية المختلفة، حيث رفع علم تونس وصور الشهيد الزواري بالإضافة لعرض مجسم لطائرة أبابيل التي كشف القسام مسبقا عن مشاركة المهندس في تصنيعها.

وقال أبو محمد وهو قيادي ميداني في كتائب القسام بكلمة له خلال المهرجان الشهيد "الزواري ساهم في تطوير قدرات المقاومة بشكل نوعي ومؤثر إلى جانب بعض المجاهدين الآخرين. مشيرا إلى أن المهندس أسهم بعلمه في تطوير قدرات المقاومة التي تفتخر به وتكرمه".

وأكد على أن استشهاد الزواري لن يؤثر على مسيرة المقاومة في الإعداد والتطوير واستثمار كل الطاقات الممكنة في المعركة مع الاحتلال. داعيا الشبان العرب والمسلمين لاقتفاء أثر الزواري في حشد كل جهد ممكن لمواجهة العدو الرئيسي للأمتين العربية والإسلامية.

وأضاف "العدو ابتهج باغتيال شهيدنا، ولكن في أمتنا الآلاف مثل قائدنا محمد، وإن نجح الاحتلال بالوصول إليه، ففينا ألف زواري ولن يحصد الاحتلال سوى الهزائم".

وتعهد أن تبقى كتائب القسام رأس الحربة ضد الاحتلال الإسرائيلي. داعيا الشعوب العربية والإسلامية للمشاركة في معركة التحرير.

من جهته قال الرئيس التونسي السابق محمد المنصف المرزوقي "إن فلسطين وحدها من تجمع وتوحد شعب تونس والشعوب العربية والإسلامية. مشيدا بالشهيد الزواري الذي قال أنه "شرف شعب تونس".

وطالب المرزوقي العالم الحر لرفع الحصار عن قطاع غزة، مشيدا بمواقف "أحرار الأمة" الذين سيروا السفن لمحاولة فك الحصار في السنوات الأخيرة.